،                    
سهم “الدواء” يتصدر ارتفاعات الأسهم السعودية في أول تداولاته
سهم “الدواء” يتصدر ارتفاعات الأسهم السعودية في أول تداولاته

تصدرت أسهم شركة الدواء للخدمات الطبية “الدواء”، ارتفاعات وقيم وأحجام التداول في سوق الأسهم السعودية الرئيسية، في أول تداول للأسهم اليوم الاثنين.

وارتفع سهم “الدواء” بنسبة 7.67% عند سعر 78.60 ريال بقيمة تداول 1.932 مليار ريال وبكمية 23.73 مليون سهم، بنهاية التعاملات.

وكان السهم قد تجاوز سعر 86 ريالاً في مستهل التعاملات، قبل أن يتراجع صوب مستوى 78 ريالاً.

وخالف سهم “الدواء” اتجاه المؤشر الرئيسي للسوق “تاسي” المتراجع 0.90% ما يعادل 113.26 نقطة ليغلق عند مستوى 12492 نقطة.

وبلغت قيمة التداولات بالسوق 9.02 مليار ريال عبر التداول على نحو 194.09 مليون سهم.

وبدأ إدراج وتداول أسهم شركة الدواء للخدمات الطبية في السوق السعودية الرئيسية برمز تداول 4163 وبالرمز الدولي SA15H14I11H6.

وبحسب بيان سابق نشر على موقع “تداول السعودية”، ستكون حدود التذبذب السعرية اليومية +/- 30% مع تطبيق حدود ثابتة للتذبذب السعري عند +/- 10%.

وسيتم تطبيق هذه الحدود فقط خلال الأيام الثلاثة الأولى من الإدراج، وابتداءً من اليوم الرابع للتداول، سيتم إعادة ضبط حدود التذبذب السعرية اليومية إلى -/+ 10%، وإلغاء الحدود الثابتة للتذبذب السعري.

كانت الشركة قد طرحت 25.5 مليون سهم تمثل 30% من رأسمال الشركة البالغ 850 مليون ريال موزعا على 850 مليون سهم، خصص 90% منها للجهات المشاركة و10% للأفراد.

وبدأت فترة اكتتاب المكتتبين الأفراد في يوم الأحد 27 فبراير 2022، وانتهت في يوم الثلاثاء 1 مارس 2022م باكتتابهم في كامل الأسهم المخصصة لهذه الشريحة والبالغة 2.55 مليون سهم بنسبة 10% من إجمالي الأسهم المطروحة وبسعر 73 ريالاً سعودياً للسهم الواحد، وذلك من خلال الجهات المستلمة.

وتمت تغطية اكتتاب المؤسسات بعدد مرات تغطية بلغت 53.8 مرة من إجمالي الأسهم المطروحة، حيث بلغ حجم الطلبات من المؤسسات المشاركة ما مجموعه نحو 100.2 مليار ريال.

وتأسست أول صيدلية تابعة لشركة الدواء للخدمات الطبية في عام 1993، ونجحت بعدها الشركة في أن تصبح اليوم واحدة من أكبر سلاسل صيدليات التجزئة في المملكة مع شبكة تضم أكثر من 800 صيدلية، بالإضافة إلى قنوات البيع بالجملة وعبر الإنترنت.

وحققت الشركة أداء ماليا خلال العامين 2019 و2020 بنمو في المبيعات 4.4% و25.2% على التوالي، وهوامش ربح إجمالية بنسبة 40.1% و37.9% على التوالي.

من جانبه، قال الرئيس التنفيذي لشركة رصانة المالية عبدالله الربدي، إن “من سوء حظ شركة الدواء للخدمات الطبية أن يتم تداول أسهمها في ظل تراجعات السوق الحالية”، فضلا عن إدراج شركة منافسة في نفس القطاع هي “النهدي الطبية” والتي تصل حصتها السوقية إلى ضعف حصة شركة “الدواء”.

وذكر الربدي في مقابلة مع “العربية” أن الحصة السوقية لشركة “الدواء” جيدة وتصل إلى حوالي 14% من السوق.

وتابع الربدي: “إن ما تشهده أسواق النفط له تأثير على السوق المالية السعودية إذ أدت قفزة الأسعار إلى قوة السوق وارتفاعه، بينما هبطت السوق مع تراجع الأسعار حاليا”، مشيرا إلى أن تراجع السوق السعودية مؤشر إيجابي وصحي.

وبين الربدي أن الأسواق حساسة جدا وهناك ضبابية على الوضع الاقتصادي العالمي بشكل عام وعلى أسواق السلع والطاقة.

وعما إذا كانت تطورات الأحداث الأخيرة ستعيق الطروحات الأولية في الأسواق، قال الربدي، إن وضع السوق السعودية أفضل من الأسواق العالمية وسط ارتفاع أسعار النفط، مضيفا: “السعودية لديها نواح إيجابية عدة في هذه الأزمة”.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy