،                    
طبيب سعودي يعيد البصر لمريض فرنسي بهذه التقنية
طبيب سعودي يعيد البصر لمريض فرنسي بهذه التقنية

استطاع الطبيب المبتعث من جامعة الملك عبد العزيز في رابغ الدكتور عمرو عبد العال أبو خشبة والمختص في جراحة شبكية العين، ضمن البرنامج السعودي الفرنسي الطبي، أن يعيد البصر لمريض فرنسي، وتمكن هو وزملاؤه الفرنسيون من تطبيق طريقة مختلفة لزراعة عدسة جديدة لم تجر زراعتها إلا لعشرات الأشخاص فقط حول العالم، وأجريت لمريض شبه فاقد للبصر.

وعن قصة إعادة البصر للمريض الفرنسي قال: الدكتور عمرو لـ”العربية.نت” إن المريض تعرض لمشاجرة قبل شهر من إجراء العملية، وخلال المشاجرة تعرضت عينه اليمنى للإصابة وسقوط العدسة الطبيعية داخل العين وهو أمر يحدث كثير خلال الممارسات الرياضية، أو الخلافات والمشاجرات والذين قد تتعرض عيونهم للإصابة، وأبان أن هناك طرقا كثيرة لزراعة العدسات فلا يمكن وضع العدسة في الوضع الطبيعي عند عدم وجود غشاء، ولذلك فالأمر يحتاج إلى إيجاد فكرة جديدة وطريقة مختلفة لإعادتها، وهناك طرق تقليدية، ولكنه فكر بطريقة جديدة لإعادة البصر إلى هذا المريض من خلال إعادة العدسة.

وأشار إلى أن العدسات التي استخدمها في هذه العملية هي من النوع الإيطالي، وكان من المفترض استلامها في 2019م، وجميع الأطباء الفرنسيين كانوا يتسابقون للحصول عليها ليكون لهم السبق في استخدامها لقناعة الجميع بنتائجها المؤثرة، وسيكون لها أثر كبير في تقدم زراعة العدسات، وتأخر الأمر بسبب ظروف كورونا، ولم يتمكن من الحصول عليها إلا في عام 2021، وكانت النقاشات تدور حول آلية وضعها وكيف يتم تقليل الوقت ونموذج وضع العدسات، وكان هناك اعتراض من الأطباء الفرنسيين على طريقة وضع العدسة وآلية وضعها، وبين أن هناك مزايا في المركز الذي كان يعمل به في مدينة ليون نظرا لوجود مركز أبحاث يساهم في توفير هذه العدسات.

وقال إنه تمكن من طلب العدسة لعلاج المريض وناقشها مع الفريق الطبي، وبين أنه كان ثاني مريض يستخدم هذه العمليات، وفي كل مرة كان يصل إلى نتائج مميزة في استخدام هذه العدسات مع المرضى، ولذلك أصبح هناك قبول كبير عليها في فرنسا.

وأوضح أن العملية استغرقت قرابة الساعة ونصف، بعد الانتهاء من الفحوص تمكن من إجراء العملية تحت التخدير الموضعي، وبدأ بتثبيت العين من الخارج بمثبت ثقوب في العين تسمح للدخول في العين وتنظيفها من الداخل واستخراج العدسة السابقة.

وعن شعور المريض أكد أن المريض لم يكن متحمسا للعملية بسبب أنه مريض بالسرطان، وبعد فترة تم شرح كيفية العملية وأهميتها له وتأثيرها عليه، وتم إجراء العملية، وبعد عودة النظر إليه قال للطبيب إنه كان يتمنى أن يعالج السرطان الذي يعاني منه، كما استطاع أن يحصل على علاج عينه، وكان يعبر عن سعادته وتفاؤله بنجاح هذه العملية.

وتوصل الأطباء في مستشفى “لا كروا روس” الجامعي في مدينة ليون الفرنسية إلى طريقة مختلفة لزراعة العدسة، حيث طبقها الدكتور عمرو بنفسه على المريض، وتمتاز هذه الطريقة بسرعة الإنجاز وتقليل طول الشق والاستغناء عن تثبيت العدسة بالخياطة داخل العين.

وقال أبو خشبة لـ”العربية.نت” عن خططه المستقبلية إنه ينوي العودة إلى السعودية محملا بكلمات الشكر والامتنان للفرصة التي حصل عليها من خلال الابتعاث، مثنيا على جهود المملكة في الابتعاث في كافة الجامعات والمواقع المتطورة والمتقدمة في دول متطورة في العالم القطاع الطبي مثل أوروبا وفرنسا مما يساهم في وضع خطط متميزة في القطاع الصحي في المملكة وصقل خبرات الأطباء السعوديين بالخبرات العالمية.

وختم حديثه بأن العملية والطريقة المختلفة لزراعة العدسة لقيت إشادة كبيرة من زملائه الفرنسيين في المستشفى، والآن تجري المحاولات لتطبيقها على أكثر من حالة للتأكد بشكل كامل من مدى فاعليتها.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy