،                    
صورة مذهلة التقطها تليسكوب جيمس ويب لنجم بعيد 20 ألف سنة ضوئية
صورة مذهلة التقطها تليسكوب جيمس ويب لنجم بعيد 20 ألف سنة ضوئية

وصلت إلى “ناسا” صورة تجريبية مذهلة بكل المقاييس، التقطتها أمس الأربعاء المرايا السداسية، وعددها 18 مرآة بتليسكوب James Webb الذي أطلقته في 25 ديسمبر الماضي إلى مدار بعيد مليون و500 ألف كيلومتر عن الأرض، ليرصد أولى المجرات التي ظهرت بعد سنوات قليلة نسبيا من ظهور الكون بانفجار عظيم قبل 13 مليارا و700 مليون عام.

الصورة هي لتجربة مرايا التليسكوب الذي حل مكان “هابل” الشهير، ويظهر فيها نجم معروف للعلماء باسم 2MASS J17554042+6551277 البعيد عن الأرض 2.000 سنة ضوئية، أي 20 ألف تريليون كيلومتر، طبقا لشرح عنه نشرته الوكالة الأميركية بموقعها، وقالت فيه إن الصورة “جعلت العلماء يشعرون بدوار عندما شاهدوها كأحدث اختبار” للتليسكوب الذي بلغت تكاليفه 10 مليارات دولار، واشتغل بصنعه 14.000 شخص طوال 25 سنة.

وشرحت NASA عن النجم الذي سيتم استخدامه طوال 10 أعوام قابلة للتجديد، أنه أضعف 100 مرة مما يمكن للعين البشرية رؤيته. مع ذلك، كانت صورته مثالية وحادة ونقية أكثر مما كانوا يتوقعون. كما ظهرت خلفه مجرات فردية، بنقاء غير معهود للمراصد الأرضية.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy