،                    
في “العلم الأحمر 2022”.. السعودية تشارك بالحرب الإلكترونية
في “العلم الأحمر 2022”.. السعودية تشارك بالحرب الإلكترونية

يجمع معظم ضباط العالم المتخصصين في خصائص الطيف الكهرومغناطيسي، أن “الحرب الإلكترونية” هي الميدان الذي سيشهد تغيراً للدول التي تعتمدها، إذ إن لديها قدرة على تدمير آليات على الأرض ومقاتلات في السماء، بسبب دخولها في دائرة الحرب الإلكترونية، التي تسلحت بها بعض دول العالم.

في تمرين “العلم الأحمر 2022″، المقام حالياً في قاعدة نَـلَـس الجوية بولاية نيفادا الأميركية، تخوض الطائرات المشاركة من نوع F-15SA التي تمتلكها القوات الجوية الملكية السعودية، وكذلك F-16 التابعة للقوات السنغافورية، بجانب F-15C F-18 الأميركية، وطائرات حربية أخرى، تمارين مكثفة في كيفية التصدي لـ”الحرب الإلكترونية”، عبر مشبهات جوية وأرضية، تجاوزت الـ 70 عملية استخدمت فيها قدرات الحرب الإلكترونية.

من جانبه، قال الرائد طيار عبدالحكيم الشواي، ضابط حرب إلكترونية للقوات الجوية السعودية في العلم الأحمر 2022، لـ”العربية.نت”، إن الحرب الإلكترونية “في وقتنا الحالي تحتل مكاناً مهماً يوازي أهمية تسليح الطائرات، وتعتبر هي الحرب الحديثة”.

وأشار إلى أنه في تمرين العلم الأحمر يتم التدريب في بيئة حرب إلكترونية معقدة بوجود تهديدات جوية وتهديدات أرضية، فيما ينفذ قائد الطائرة الإجراءات الإلكترونية المضادة، باتباع خطوات معينة للخروج من منطقة الخطر للحفاظ على سلامته وسلامة طائرته.

كما أفاد الشواي أن القوات الجوية الملكية السعودية، لديها ضباط تمرسوا على هذه الحرب، ولديهم خبرة كافية في هذا المجال.

وعلل بعض المختصين في التمرين الذين يطلقون على “الحرب الإلكترونية” شعاع الموت، أن النصر سيكون حليفاً للدول التي تمتلك مهارة وخبرة عالية في هذه الحرب.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy