،                    
عمرها أكثر من 4500 عام.. مصر تكشف عن 5 مقابر فرعونية
عمرها أكثر من 4500 عام.. مصر تكشف عن 5 مقابر فرعونية

كشفت الحكومة المصرية عن 5 مقابر فرعونية، يوم أمس السبت، يعود تاريخها إلى عهد الأسر الفرعونية القديمة، والتي امتدت بين 2700 قبل الميلاد، إلى 2200 قبل الميلاد، وكذلك إلى الفترة الانتقالية الأولى، والتي استمرت لأكثر من قرن بعد انهيار الدولة القديمة، وفقاً لما نقلته “بلومبرغ”، عن وزارة السياحة والآثار المصرية.

قال الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، مصطفى وزيري، إن علماء الآثار المصريين بدأوا أعمال التنقيب في الموقع في سبتمبر الماضي، وتحتوي المقابر على مومياوات لنبلاء وحكام أقاليم، ومشرفين عن القصر الملكي في مصر القديمة.

وبدت المقابر في صورة جيدة من الحفظ، والألوان والزخارف، كما أن أعمال الحفر لم تتوقف، حيث صرح وزيري، بأن أعمال الحفر ستتواصل، وقال: “نعتقد أنه يمكننا العثور على المزيد من المقابر في هذه المنطقة”.

تم العثور على المقابر بالقرب من هرم زوسر المدرج، في مقبرة سقارة، على بعد 24 كيلومتراً جنوب غربي القاهرة.

وأظهرت اللقطات التي انتشرت على صفحات التواصل الاجتماعي للوزارة أعمدة الدفن المؤدية إلى المقابر. كما شوهدت الجدران مزينة بالنقوش الهيروغليفية وصور الحيوانات المقدسة وبعض الأدوات التي كان يعتقد المصريون القدماء أن الموتى سيستخدمونها بعد البعث.

يعد موقع سقارة جزءا من مقبرة مترامية الأطراف في ممفيس عاصمة مصر القديمة، والتي تضم أهرامات الجيزة الشهيرة، بالإضافة إلى أهرامات أصغر في أبو صير ودهشور وأبو رويش.

وتم تصنيف منطقة ممفيس كموقع للتراث العالمي لليونسكو في السبعينيات.

وفي السنوات الأخيرة، روجت مصر بشكل كبير للاكتشافات الأثرية الجديدة لوسائل الإعلام الدولية والدبلوماسيين على أمل جذب المزيد من السياح إلى البلاد.

يأتي ذلك، فيما عانى قطاع السياحة الحيوي، وهو مصدر رئيسي للعملة الأجنبية لمصر، من سنوات من الاضطرابات منذ العام 2011.

وبدأ القطاع مؤخراً في التعافي من جائحة فيروس كورونا، لكنه تعرض مرة أخرى لتأثيرات الغزو الروسي لأوكرانيا. وإلى جانب روسيا، تمثل أوكرانيا مصدراً رئيسياً للسياح الذين يزورون مصر سنوياً.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy