،                    
بلماضي مهاجمًا الصحافيين: هل مارستم كرة القدم؟
بلماضي مهاجمًا الصحافيين: هل مارستم كرة القدم؟

دافع جمال بلماضي مدرب منتخب الجزائر عن خياراته في التشكيلة التي ستواجه الكاميرون مرتين الشهر الحالي في مواجهة فاصلة مؤهلة لكأس العالم لكرة القدم 2022 وأكد أن التغييرات التي أجراها هدفها التأهل لنهائيات المونديال.

وأعلن بلماضي يوم السبت تشكيلة شهدت العديد من المفاجآت، أبرزها غياب المهاجم بغداد بونجاح والجناحين سعيد بن رحمة وآدم وناس.

وكان بونجاح هداف السد بطل الدوري القطري خيارا أساسيا في منتخب الجزائر لفترة طويلة لكن مستواه تراجع في الفترة الأخيرة.

كما خاض بن رحمة 37 مباراة مع وست هام يونايتد بجميع المسابقات وسجل ثمانية أهداف وقدم ست تمريرات حاسمة.

وأعاد بلماضي ضم الرباعي إسحاق بلفوضيل وعدلان قديورة ورشيد غزال وهشام بوداوي بعد غيابهم عن كأس الأمم الإفريقية بالكاميرون.

كما استدعى الوجهين الجديدين يوسف لعوافي مدافع النجم الساحلي التونسي ومحمد بن يطو مهاجم الوكرة القطري.

وقال للصحافيين بلهجة غاضبة يوم الأحد: في كل مرة تتحدثون عن القائمة، دعونا نلعب المباراة وبعدها نتحدث عنها. في كل معسكر نعيد نفس الكلام، حافظنا على كيان المنتخب في كل المنتخبات هناك تغييرات، لكن في المنتخب الجزائري دائما يحدث ذلك مشكلة.

“محرز موجود وبلايلي موجود، لا يجب أن نغير في كل مرة ربما لا نحب الاستقرار، هذا الأمر أصبح متعبا للغاية. إسحاق بلفوضيل قادر على تقديم الكثير أمام الكاميرون سواء ذهابا أو إيابا. كان قادرا على المشاركة في نهائيات كأس الأمم الإفريقية 2019 في مصر لولا الإصابة وكان لي مساعد يعمل في نادي ليون أثنى عليه كثيرا”.

وواصل بلماضي دفاعه عن خياراته الفنية قائلا: هناك لاعبين لم يتواجدوا منذ فترة بالمنتخب الوطني وعادوا مرة أخرى إلى صفوف الفريق. الخيارات هي من أجل مصلحة المنتخب الوطني، والمستقبل لا يزال أمامهم.

وهاجم المدرب الجزائري الصحافيين دفاعا عن قراراه بإبعاد أدم زقران، قائلا: عدم استدعاء آدم زرقان هو خيار يعود للمدرب، هل مارستم كرة القدم أو لديكم شهادات في التدريبات حتى تحكموا على عدم استدعاء زرقان أو لاعب أخر، عليكم أن تكونوا منطقيين.

ودافع بلماضي عن اختيار بن يطو وكذلك قديورة قائلا: بن يطو يستحق الوجود في المنتخب وهذا كان ثمار لعمله الجاد، أهنئ بن يطو على التحاقه بالمنتخب، ولديه مواصفات كنا نبحث عنها في وقت ما.

وعن عودة قديورة بعد غياب طويل، قال بلماضي: بخصوص عدلان، فهو قادر على تقديم أشياء معينة، وجوده من أجل تطبيق بعض التفاصيل والتعليمات المحددة وهو قادر على فعل ذلك، لكن لا يعني هذا أنه سيشارك أمام الكاميرون.

وتحل الجزائر ضيفة على الكاميرون يوم 25 مارس ثم تستضيف اللقاء الثاني بعد أربعة أيام. ويتأهل الفائز لنهائيات كأس العالم في قطر.

ويخوض فريق بلماضي معسكرا في غينيا الاستوائية قبل السفر إلى دوالا لمواجهة الكاميرون.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy