،                    
موسكو: بايدن دفع العلاقات الروسية الأميركية إلى “حافة القطيعة”
موسكو: بايدن دفع العلاقات الروسية الأميركية إلى “حافة القطيعة”

استدعت روسيا، الاثنين، السفير الأميركي لدى موسكو للاحتجاج على تصريحات الرئيس جو بايدن التي وصف فيها نظيره الروسي فلاديمير بوتين بأنه “مجرم حرب”، بسبب هجومه على أوكرانيا، مشيرةً إلى أنها دفعت العلاقات الروسية-الأميركية إلى “حافة القطيعة”.

واعتبرت وزارة الخارجية الروسية في بيان نُشر بعد استدعاء السفير الأميركي أن “هذا النوع من التصريحات الصادرة عن رئيس أميركي والتي لا تليق برجل دولة من الصفّ الأول، جعلت العلاقات الروسية-الأميركية على حافة القطيعة”.

وكان المتحدث باسم الكرملين، ديمتري بيسكوف، رد على وصف الرئيس الأميركي جو بايدن، بوتين بالسفاح المتعطش للدماء.

قال “يبدو أن عدوانية بايدن سببها الإرهاق والتعب والنسيان”، مضيفا “لذا لن نقيمها بشكل حاد”، وفق تعبيره.

كما أضاف “نظرا لسرعة الانفعال المعهودة في السيد بايدن وإرهاقه وأحيانا كثرة نسيانه.. والإرهاق الذي يؤدي لتصريحات عدائية، فلن نجري أي تقييمات قاسية كي لا نسبب المزيد من العدائية”.

يشار إلى أن الاتهامات الموجهة لروسيا بارتكاب جرائم حرب في أوكرانيا لم تقتصر على الرئيس الأميركي، بل توسعت لتشمل العديد من مسؤوليه على رأسهم وزير الخارجية أنتوني بلينكن.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy