،                    
سوق الأسهم السعودية مرشحة لمزيد من الارتفاع.. لهذه الأسباب
سوق الأسهم السعودية مرشحة لمزيد من الارتفاع.. لهذه الأسباب

قال رئيس إدارة الثروات في السعودي الفرنسي كابيتال نواف العتيبي، إن توقعات سوق الأسهم السعودية “إيجابية” خلال العام الحالي، بدعم تسارع النمو الاقتصادي والإنفاق الرأسمالي المرتبط برؤية المملكة 2030.

وأوضح العتيبي في مقابلة مع “العربية” أن السوق المالية السعودية تتميز عن بقية الأسواق الناشئة بتوفر أسعار سلع جيدة، مع استمرار ارتباط سعر صرف الريال السعودي بالدولار الأميركي.

وتابع: “ارتباط سعر الصرف بالدولار يضيف ميزات إلى السوق السعودية لأن عملات الأسواق الناشئة الأخرى تعتبر متقلبة في ظل ارتفاع أسعار الفائدة من قبل بنك الاحتياطي الفيدرالي الأميركي”.

وأشار إلى أن التحسن النسبي في أسعار النفط يؤدي إلى قوة الاحتياطيات المالية لدى الحكومة، وتخفيف التشدد في الإنفاق وتطبيق سياسة مالية أكثر مرونة.

ويرى العتيبي أن ارتفاع المشاركات في السوق أدى إلى زيادة أسعار الأسهم لاسيما خلال عام 2020، مضيفا: “لاحظنا ارتفاع مشاركة الأفراد خلال فترات الاكتتاب النشطة والتي كثرت فيها طروحات أسهم جديدة”.

ولفت إلى أن إعلانات هيئة السوق المالية التي تكشف عن الشركات التي ترغب في الإدراج في السوق المالية نجد نشاطا ملحوظا في قطاع الطروحات، متوقعا أن يساهم ذلك في مشاركة أكبر بقطاع الأفراد.

وكشف أن الأسعار المرتبطة بالنفط لها دور كبير في كثير من التوقعات الأساسية لشركة السعودي الفرنسي كابيتال للاقتصاد السعودي وكذلك سوق الأسهم المحلية.

وأكد العتيبي أن ارتفاع السيولة ومشاركة المستثمرين في سوق يأتي مع تقييمات منخفضة غير عادلة لاسيما في قطاع الطاقة والمواد الأساسية التي تعد من أكبر المستفيدين من ارتفاع أسعار الطاقة.

وأشار إلى انخفاض تقييمات القطاع البنكي أيضا، بالتزامن قرارات رفع الفائدة، متوقعا زيادة الطلب على التمويل ويتيح الفرص أمام البنك المركزي “ساما” لإدارة السيولة، مما يدعم أسعار الأسهم البنكية.

وتوقع أن يكون استئناف السياحة والسفر عاملا محفزا لاستفادة هذا القطاع في السوق السعودية، وتحديدا الشركات التي تعتمد على برامج السياحة.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy