،                    
أوكرانيا تناشد شركة مسيرات صينية: لا تصدروا لروسيا
أوكرانيا تناشد شركة مسيرات صينية: لا تصدروا لروسيا

ناشدت أوكرانيا شركة صينية لصناعة الطائرات المسيرة (الدرونز) أن تحظر استخدامها من جانب الجيش الروسي في شن هجمات صاروخية.

مناشدة نائب رئيس الوزراء الأوكراني، ميخايلو فيدروف، لشركة (دي جيه آي تكنولوجي)، والتي جاءت عبر موقع تويتر، تسلط الضوء على التوترات حول أوكرانيا بالنسبة للشركات الصينية.

وكتب فيدروف في رسالة إلى شركة (دي جيه آي) أن القوات الروسية ”تستخدم منتجات (دي جيه آي) من أجل توجيه صواريخها”.

“امنعوا منتجاتكم التي تقتل الأوكرانيين”

فيما ناشد الشركة الصينية لإلغاء تنشيط الطائرات المسيرة في أوكرانيا التي تم شراؤها وتفعيلها في روسيا أو سوريا أو لبنان، بقوله ”امنعي منتجاتك التي تساعد روسيا على قتل الأوكرانيين!”.

ردت (دي جيه آي)، في رسالة على حسابها الخاص على تويتر، بأنها لا تستطيع إلغاء تفعيل الطائرات المسيرة الشخصية ولكن يمكنها فرض سياج جغرافي أو قيود برمجية تستخدم عادة لإبعاد الطائرات المسيرة عن المطارات أو المناطق الحساسة الأخرى.

وقالت الشركة إن ذلك سيؤثر على جميع طائرات (دي جيه آي) بدون طيار في أوكرانيا.

استهداف مواقع دقيقة

يشار إلى أن الشركة ، التي يقع مقرها الرئيسي في شنغن، بالقرب من هونغ كونغ، هي واحدة من كبرى مصنعي الطائرات المدنية المسيرة التي يستخدمها المصورون والشركات والهواة. كما أنها شركة رائدة في التكنولوجيا التي تستخدم الملاحة عبر الأقمار الصناعية لتوجيه الطائرات المسيرة إلى مواقع دقيقة.

وقال فيدروف إن المهاجمين الروس استخدموا نسخة من تقنية (أيروسكوب) الخاصة بشركة (دي جيه آي) التي تم الحصول عليها في سوريا.

بينما تقول الشركة إن هذه ميزة أمان مضمنة في جميع طائراتها المسيرة الأخيرة التي تبث مواقعها وتتتبع الطائرات المسيرة الأخرى حتى مسافة 50 كيلومترا (35 ميلًا) لمنع الاصطدامات.

وأوضحت أن هذا النظام ”لا يمكن إيقاف تشغيله”. أما بالنسبة للسياج الجغرافي، فقد حذرت الشركة من أنه ”غير مضمون” ولن يتم تفعيله في الطائرات المسيرة غير المتصلة بالإنترنت لتحديثات البرامج.

وأضافت أنها ”متاحة لمناقشة مثل هذه القضايا”.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy