،                    
شولتس: أبلغت بوتين أن استخدام الأسلحة البيولوجية كارثي
شولتس: أبلغت بوتين أن استخدام الأسلحة البيولوجية كارثي

أعلن المستشار الألماني أولاف شولتس اليوم الأحد، أنه أبلغ الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن استخدام الأسلحة البيولوجية أو الكيماوية له عواقب كارثية.

كما قال شولتس في تصريحات نقلتها هيئة الإذاعة والتلفزيون الألمانية (إيه.آر.دي) إن تغيير النظام في روسيا ليس هدفا لحلف الناتو.

وتابع “نفعل كل ما بوسعنا لدعم كييف، بما في ذلك تقديم الأسلحة”، مشيرا إلى 10.000 جندي روسي قتلوا في الحرب الأوكرانية.

كذلك أضاف “الاستقلال في مجال الطاقة يعني أسعار وتكلفة أكبر، ولن يساعدنا في تشغيل المفاعلات النووية”.

تبعات اقتصادية

جاءت هذه التصريحات، بعدما حذر الرئيس الألماني فرانك – فالتر شتاينماير، مواطنيه من التبعات الاقتصادية الناجمة عن الهجوم الروسي على أوكرانيا، مشيراً إلى أن العقوبات المفروضة على روسيا لن يقتصر تأثيرها على الشركات الروسية فحسب، وإنما حتى على الشركات الألمانية.

وأضاف خلال كلمة ألقاها عبر الفيديو في افتتاح حفل تضامني مع أوكرانيا في أوركسترا برلين الفيلهارمونية، في وقت سابق اليوم، أن العقوبات ستؤدي لا محالة إلى قلاقل وخسائر “بالنسبة لنا”.

يشار إلى أن ألمانيا تعتمد بشكل رئيسي على مصادر الطاقة الروسية، وأي عقوبات تطال هذا القطاع ستؤثر بشكل كبير على أسعارها وتوافرها.

النفط الروسي

وأعلنت ألمانيا، الجمعة، خفض الاعتماد على النفط الروسي اعتبارا من يونيو المقبل. كما أعلنت عن توقف الاعتماد على الفحم الروسي بحلول الخريف.

يذكر أن العملية العسكرية الروسية التي أطلقت في 24 فبراير الماضي، استدعت استنفاراً أمنياً غير مسبوق في أوروبا، فيما تضافرت كافة الدول الغربية لدعم أوكرانيا بالسلاح والمساعدات الإنسانية.

في حين فرض الغرب عقوبات قاسية ومؤلمة على الروس، طالت العديد من القطاعات والشركات والمصارف، فضلاً عن رجال الأعمال والأثرياء، والسياسيين والنواب.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy