،                    
اتفاقية تجارية تاريخية بين أستراليا والهند.. والهدف الصين
اتفاقية تجارية تاريخية بين أستراليا والهند.. والهدف الصين

قال رئيس الوزراء الأسترالي سكوت موريسون، إن اتفاقية التجارة المقرر توقيعها مع الهند اليوم السبت تمثل “أحد أكبر الأبواب الاقتصادية التي سيتم فتحها في العالم اليوم”.

ومن المتوقع أن يدعو موريسون في غضون أيام إلى إجراء انتخابات عامة وقد حرص على ضمان التوصل لهذا الاتفاق التجاري قبل بدء الحملة الانتخابية بعد أن ظل في مفاوضات مع الهند طوال 10 سنوات.

وقالت الحكومة الاتحادية أمس الجمعة إن وزيري التجارة الأسترالي دان تيهان والتجارة والصناعة الهندي بيوش غويال سيوقعان في حفل افتراضي على اتفاقية التعاون الاقتصادي والتجارة الأسترالية الهندية وإن البلدين سيواصلان العمل نحو التوصل لاتفاق تجارة حرة كامل، وفق رويترز.

وأضاف موريسون للصحفيين في تسمانيا، إنه ورئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي سيشهدان الحفل الافتراضي.

وتسعى حكومة موريسون إلى تنويع أسواق التصدير وتقليل اعتماد أستراليا على الصين أكبر شريك تجاري لها بعد خلافات دبلوماسية أدت إلى فرض بكين عقوبات على بعض المنتجات الأسترالية.

وتنهي الاتفاقية مع الهند التعريفات الجمركية على أكثر من 85% من صادرات السلع الأسترالية إلى الهند بقيمة 12.6 مليار دولار أسترالي وترتفع إلى نحو 91% على مدى 10 سنوات.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy