،                    
استمرار مسلسل حرق تماثيل المراجع الدينية في قم بإيران
استمرار مسلسل حرق تماثيل المراجع الدينية في قم بإيران

يتكرر مسلسل حرق تماثيل المراجع الدينية في مدينة قم، عاصمة إيران الدينية ومركز الحوزة الشيعية الأكبر بعد النجف في العراق.

وبعد يومين من حرق تمثال “آية الله روح الله الخميني” المرشد المؤسس لـ”الجمهورية الإسلامية الإيرانية”، أضرمت مساء أمس السبت النيران في تمثال أحد أكبر وأشهر المراجع، الراحل “آية الله بروجردي”.

ويُطلق حسب التقليد الشيعي اسم “آية الله” على رجال دين بلغوا درجة الاجتهاد، بينما يعرف الأقل منهم درجة باسم “حجة الإسلام”.

ونقل موقع “إيران واير” الناطق بالفارسية عن صفحة على “تويتر” باسم “1500 صورة”، مقطع فيديو لحرق تمثال “بروجردي”، حيث أضرمت النيران فيه النيران مساء السبت بساحة المرجعيات بقم.

وكتبت صفحة “1500 صورة” أن إحراق تمثال “آية الله بروجردي”، تم أثناء إغلاق الطرق الليلة الماضية من أجل إعادة بناء تمثال “آية الله الخميني” المحترق وسط ساحة المرجعيات في قم.

كما ترددت أنباء عن حرق تمثال مرجع آخر يدعى “آية الله حائري” في مدينة قم أيضاً.

وقوبل حرق تمثال “روح الله الخميني” برد فعل حاد من قبل مسؤولي “الجمهورية الإسلامية الإيرانية” المحليين في محافظة قم.

وكان إمام جمعة قم، علي رضا اعرافي قد قال في إشارة إلى إحراق تمثال المرشد الإيراني السابق في المدينة: “الحدث الليلي الذي أساء إلى مكانة الإمام (خميني) كان عملاً دنيئاً وحقيراً”.

وأحال أعرافي، الذي كان يتحدث خلال خطبة صلاة الجمعة في الأول من أبريل، متابعة الأمر إلى الأجهزة المخابراتية، قائلاً: “بالتأكيد سيتابع المسؤولون الأمنيون هذا الموضوع”.

وفي فبراير من العام الماضي، تم تخريب تمثال “آية الله خميني” في مدينة أردستان بمحافظة أصفهان، وبعد ذلك أعلن محافظ أردستان حميد رضا تأملي إلقاء القبض على من قام بتدمير التمثال.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy