،                    
الجنرال ميلي: إيران تواصل التهديد باغتيال مسؤولين أميركيين
الجنرال ميلي: إيران تواصل التهديد باغتيال مسؤولين أميركيين

أكد رئيس هيئة الأركان الأميركية المشتركة الجنرال مارك ميلي أن إيران تواصل التهديد العلني باغتيال مسؤولين أميركيين حاليين وسابقين، مشيراً إلى أن ذلك أمر غير مقبول.

ورجح في كلمة أمام الكونغرس اليوم الثلاثاء، أن تظل إيران تهديداً إقليمياً كبيراً للولايات المتحدة وشركائها وحلفائها.

كذلك، قال إن إيران تسعى إلى مراجعة النظام الإقليمي في الشرق الأوسط وتوازن القوى لصالحها، من خلال دعمها للأنشطة الإرهابية وجيشها بالوكالة داخل حدود جيرانها، إلى جانب برامج الصواريخ الباليستية. وأضاف أن إيران واصلت تطوير برنامجها النووي كوسيلة ضغط لتحقيق هذه الغاية.

سباق تسلح

وأضاف أنه علاوة على ذلك، إذا لم يتم تقييد البرنامج النووي من خلال اتفاقية جديدة، فإن استمرار برنامجهم النووي يهدد بظهور سباق تسلح إقليمي.

وكان وزير الدفاع الأميركي، لويد أوستن، أكد الجمعة الماضي، أن واشنطن ملتزمة بمنع إيران من امتلاك سلاح نووي “بغض النظر عن نتيجة المحادثات”.

وقال إن الولايات المتحدة ستواصل على المدى الطويل معالجة برنامج إيران الصاروخي، مؤكدا مواصلة “الدفاع عن قواتنا وعن الحلفاء والشركاء من سلوك طهران”.

الحرس الثوري

يذكر أن المحادثات النووية التي انطلقت في العاصمة النمساوية في أبريل الماضي (2021)، كانت توصلت بعد أشهر طويلة إلى مراحلها الأخيرة، وسط تفاؤل أوروبي بقرب إعادة إحياء الاتفاق الذي انسحبت منه الإدارة الأميركية السابقة برئاسة دونالد ترمب، معيدة فرض العديد من العقوبات على السلطات الإيرانية.

ولا يزال العائق الأخير المتبقي للتوصل للاتفاق هو مطالبة إيران بإزالة الحرس الثوري من القائمة السوداء للمنظمات الإرهابية الأجنبية.

وأدرجت إدارة الرئيس السابق دونالد ترمب الحرس الثوري على هذه القائمة في العام 2019 بعد قرابة عام من قراره الانسحاب الأحادي من الاتفاق المبرم بين إيران والقوى الكبرى في 2015.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy