،                    
فيديو يشغل السودانيين.. صحفية ترمي سياسياً بحذائها
فيديو يشغل السودانيين.. صحفية ترمي سياسياً بحذائها

على مدى الساعات الماضية، تداول سودانيون على مواقع التواصل الاجتماعي، مقطعاً مصوراً لصحفية سودانية رمت حذاءها على أحد السياسيين بينما كان يتحدث خلال مؤتمر صحفي، ما أثار ردود فعل متفاوتة بين مؤيد ومعارض.

جاء ذلك، خلال مداخلة الصحفية صفاء الفحل على هامش مؤتمر في وكالة الأنباء السودانية، حيث فاجأت الحضور برميها الحذاء تجاه التوم هجو، وفق ما أظهرت لقطات مصورة.

كما كشفت المشاهد إخراج المنظمين الصحفية من المؤتمر، وسط حالة من الفوضى والارتباك، في حين لم يصب الحذاء أياً من الحضور.

وشارك في المؤتمر ممثلون عن قوى إعلان الحرية والتغيير تحت ما يسمى “ميثاق التوافق الوطني”.

مأزق سياسي

أما السياسي هجو الذي لم يصب بأي أذى، وبدا هادئا إلى حد بعيد، فهو نائب رئيس الجبهة الثورية السودانية السابق والقيادي بالحزب الاتحادي الديمقراطي، وكان أحد الموقعين على الميثاق.

يذكر أن السودان كان غرق في مأزق سياسي منذ الخامس والعشرين من أكتوبر الماضي (2021)، عقب فرض القوات المسلحة إجراءات استثنائية وحل الحكومة، لا سيما وأن عددا من المجموعات والتنسيقيات المدنية أعلنت رفضها لتلك الإجراءات، مطالبة بعدم مشاركة العسكر في الحكم.

فيما أكد الجيش أكثر من مرة أنه لن يتخلى عن المشاركة في السلطة الانتقالية الحالية، إلا عبر انتخابات تشريعية تضع البلاد على المسار الديمقراطي السليم.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy