،                    
سوليفان: استهداف المدنيين في أوكرانيا جريمة حرب
سوليفان: استهداف المدنيين في أوكرانيا جريمة حرب

أكد مستشار الأمن القومي الأميركي جيك سوليفان أن استهداف روسيا للمدنيين في أوكرانيا “جريمة حرب”، مشيراً إلى أن ذلك يقع على عاتق الكرملين.

وأضاف في تصريحات اليوم الأحد، أن قائد العمليات الروسية الجديد في أوكرانيا سيرتكب جرائم وحشية، بحسب ما نقلت عنه وكالة “رويترز”.

إلى ذلك، أكد أن بلاده ستزود أوكرانيا بكل الأسلحة التي تطلبها، وفي ما يتعلق بالنفط الروسي، قال إن الرئيس جو بايدن يتواصل مع قادة أوروبا للاستغناء عنه.

وأوضح أن الولايات المتحدة ستواصل الضغط على الاقتصاد الروسي.

بلينكن يدين

يشار إلى أن وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن دان روسيا قبل أيام، بسبب العثور على جثث مدنيين في مدينة بوتشا القريبة من العاصمة الأوكرانية كييف.

وأضاف بلينكين في بيان، الاثنين الماضي، أن بلاده ستستخدم كافة الأدوات المتاحة لمعاقبة المسؤولين عن “مذبحة المدنيين في بوتشا”، وأنهم سيوثقون العنف الحاصل هناك.

وكانت النائبة العامة الأوكرانية، إيرينا فينيستوفا، أعلنت الأحد الماضي، العثور على 410 جثث تعود لمدنيين، في مدينة بوتشا، بعد استعادة السيطرة عليها مؤخرا من قبل الجيش الأوكراني.

بوتشا

بدوره، يتهم الجانب الأوكراني الجنود الروس بقتل مدنيين قبل الانسحاب من المدينة، إلا أن موسكو عادة ما تنفي مثل هذه الاتهامات.

يذكر أن روسيا أطلقت في 24 فبراير الماضي، عملية عسكرية في أوكرانيا، تبعتها ردود فعل دولية غاضبة وفرض عقوبات اقتصادية ومالية قاسية على موسكو.

وتشترط روسيا لإنهاء العملية تخلي أوكرانيا عن أي خطط للانضمام إلى كيانات عسكرية بينها حلف شمال الأطلسي (الناتو)، والتزام الحياد التام، وهو ما تعتبره كييف “تدخلا في سيادتها”.

أترك تعليق

          جميع الحقوق محفوظة لشات الرياض - ll6.in      
Generated by Feedzy